يوم الثلاثاء 16/10/2018

أحذية أديداس المستقبلية مطبوعة بالأكسجين والضوء!

تاريخ النشر 2018-05-23 14:40:46

أطلقت شركة أديداس أحذية مستقبلية جديدة تعتمد على أحدث تقنيات التصنيع، حيث طُبعت باستخدام الأكسجين والضوء.

ويمكن استخدام هذه التقنية للسمح لأديداس بتصنيع أحذية مصممة خصيصا للشخص الذي يرتديها، وتقول الشركة إن الأشخاص الأكثر أو الأخف وزنا، أو الأطول والأقصر من الشخص العادي، يجب أن يحصلوا على أحذية مناسبة لأقدامهم تماما.

ويتم تصميم الأحذية باستخدام تقنية يطلق عليها اسم Digital Light Synthesis، تم إنشاؤها من قبل شركة تعمل مع أديداس لتصنيع الأحذية الرياضية تسمى Carbon.

ووصفت الشركة التقنية المبتكرة بأنها تستخدم "إسقاطا ضوئيا رقميا وبصريات قابلة لنفاذ الأكسجين وجزيئات (بوليمرات) سائلة قابلة للبرمجة، لتوليد منتج بوليمري عالي الأداء".

وباختصار، تشبه العملية الطباعة ثلاثية الأبعاد، حيث يمكن للمهندسين تصميم النعل الأوسط من الحذاء بطريقة معينة. ولكن الفرق الكبير عن الطباعة العادية ثلاثية الأبعاد والأحذية السابقة التي صُممت باستخدامها، هي أنها تستخدم بوليمر سائل بدلا من البلاستيك الصلب، ما يسمح للأحذية بأن تكون أكثر راحة وخفة.

وتستخدم التقنية الأكسجين والضوء لتشكيل هذا البلاستيك. وعندما تتعرض المادة للضوء، تتصاعد، وعندما تواجه الأكسجين فإنها تبقى سائلة، ما يسمح بتصنيع الأحذية باستخدام هاتين العمليتين.

وتبلغ تكلفة الأحذية الرياضية الجديدة 229 جنيها إسترلينيا، وستكون متوفرة بأعداد محدودة من خلال تطبيق أديداس ابتداء من نهاية الشهر.

المصدر: إنديبندنت