يوم الإثنين 18/06/2018

تداعيات إلغاء المنتخب الأرجنتيني مباراته في أورشليم القدس

تاريخ النشر 2018-06-07 12:50:15

وزير الثقافة والرياضة تعلن أنه إذا لم تتم إقامة مسابقة الأغنية الأوربية في أورشليم القدس ستوصي بعد استضافتها

قالت وزيرة الثقافة والرياضة ميري ريغيف إنه إذا لم تتم إقامة مسابقة الأغنية الأوروبية ( ايرفزيون ) في أورشليم القدس فإنها ستوصي بعدم استضافتها في إسرائيل. جاء هذا الموقف ردا على مطالبة ممثلين من هيئة البث الأوروبية بإقامة المسابقة في مكان لا ينطوي على الانقسام. وفي سياق حديث إذاعي صباح اليوم رأت الوزيرة ريغيف انه ما من سبب للأسف والاعتذار بشأن الغاء المباراة مع الارجنتين وعزت سبب الإلغاء الى الإرهاب وتهديد حياة لاحبي المنتخب الأرجنتيني. وانتقدت أعضاء الكنيست من المعسكر الصهيوني واصفا إياهم بصغار النفوس. وأضافت انها تتوقع من رؤساء اليسار الذين يعتبرون أنفسهم صهيونيين الا يخضعوا للإرهاب. وردا على ذلك قال المعسكر الصهيوني إنه لم تكن ابدا في إسرائيل وزيرة تسبب لهثها وراء الشهرة إلى المساس بشكل خطير بمكانة إسرائيل وأورشليم القدس.

وبدوره قال مدير عام اتحاد كرة القدم في إسرائيل روتيم كامير إن الغاء المباراة مع الارجنتين هو تحذير للمستقبل مضيفا وأنه يجب الانتباه الى التطورات اللاحقة. 

ورأى أنه ما كان يجب أن تصل الأمور الى هذا النحو معربا عن امله في الا يتحول الموضوع إلى كرة ثلج متدحرجة على المدى البعيد. وانتقد كامير رئيس اتحاد كرة القدم الفلسطيني جبريل الرجوب بسبب دعوته حرق قمصان لاعبي المنتخب الأرجنتيني وخاصة النجم ليونيل ميسي. وأضاف ان إسرائيل قدمت شكوى ضده إلى اتحاد كرة القدم العالمي (الفيفا).

وقال رئيس المعارضة يتسحاق هرتصوغ إن تعامل الحكومة ووزيرة الثقافة والرياضة ميري ريغيف مع المباراة ينطوي على فضيحة منذ البداية. وأضاف انه بدلا من مواجهة المشكلة الناجمة عن الغاء المباراة فان ريغيف القت خطابا مليئا بالأكاذيب وأطلقت شعارات جوفاء واتهمت جهات في إسرائيل بإلغائها. وأعرب رئيس المعارضة عن اعتقاده انه ليس واثقا من ان تغيير مكان اجراء المباراة من اورشليم القدس الى مكان آخر كان سيحول دون الغائها. وأشار مع ذلك الى ان ريغيف تصرفت بغطرسة واستهانت بحركة المقاطعة (بي دي اس) مما أدى الى تلقي إسرائيل صفعة. ووردت أقول هرتصوغ وكامير في سياق حديثين إذاعيين صباح اليوم.