يوم الإثنين 24/09/2018

الدول العربية المعتدلة تؤيد خطة السلام الامريكية رغم الموقف الفلسطيني

تاريخ النشر 2018-06-25 13:12:49

صحيفة اسرائيل اليوم : مصر الاردن السعودية والامارات اعربت عن موافقتها على طرح الخطة الامريكية سواء قبل بها عباس ام رفض

ذكرت صحيفة ( يسرائيل هيوم ) ان مسؤولين كبارا في مصر والأردن والسعودية والامارات المتحدة ابلغوا موفدي السلام الامريكييْن جاريد كوشنير وجيسون غرينبلات ان الدول العربية المعتدلة لا تعارض طرح مبادرة السلام المسماة ( صفقة القرن ) سواء وافق عليها رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ام لم يوافق.

انتقادات كوشنير لابو مازن كانت بموافقة وعلم الدول العربية 
وقالت جهات رفيعة المستوى في عمان والقاهرة ليسرائيل هيوم إن المقابلة التي أجرتها صحيفة القدس المقدسية مع كوشنير وانتقد خلالها بشدة أبو مازن تمت بموافقة زعماء الدول العربية الذين التقاهم كوشنير. وأوضح مسؤول مصري للصحيفة مع ذلك ان كوشنير وافق على مطالب هذه الدول بان الحياة المعيشية للفلسطينيين لن تتأثر سلبا في حال عدم تعاون القيادة في رام الله مع خطة السلام المتبلورة .

الدول العربية المعتدلة تبلور موقف مشترك من المفاوضات 

واضاف المصدر المصري ان هذا الموقف هو موقف مشترك لكل من الدول المعربية المعتدلة وانها تصر على اقامة الدولة الفلسطينية وعلى ان تكون عاصمتها القدس الشرقية 

وذكرت الصحيفة ان الامريكيين عاقدو العزم حاليا على نشر خطة السلام على الملا وان قادة الدول العربية يمارسون ضغوطا على رئيس السلطة الفلسطينية ليعدل موقفه من الرئيس ترامب وموفديه كما انهم وعدوا ابو مازن بمنحه ضمانات سياسية واقتصادية .وقال مصدر اردني للصحيفة ان الدول الثلاث اوضحت لابو مازن انه لا يمكنه ان يملئ للامريكيين الجهات التي يتعاطون معها واذا بامكانهم ان يكونوا وسطاء في عملية السلام ام لا . وان الرسالة التي وردت من الرياض وعمان والقاهرة للفلسطينيين هي ان الدول الثلاث لن تكون حجرة عثرة للعملية السلمية وانه اذا واصل عباس رفضه للتفاوض حول الاخطة الامريكية فانه سيخرج بذلك القيادة الفلسطينية عن الملعب .

وزير الخارجية الفلسطيني يعقب على جولة كوشنير

حمل وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي بشدة على الموفد الأمريكي لعملية السلام جيراد كوشنير واصفا إياه بمبتدئ في عالم السياسة.
واضاف انه غير قادر على فهم خفايا الصراع الإسرائيلي الفلسطيني. ورأى ان جولة كوشنير الحالية فشلت على غرار سابقاتها .
وقال المالكي لإذاعة صوت فلسطين صباح اليوم إن ما فعله كوشنير هو عقد اجتماعات مكثفة مع رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو والاستماع الى تعليماته .
كما شكك في صحة ما ذكرته صحيفة يسرائيل هيوم حول عدم معارضة مصر والأردن والسعودية والامارات المتحدة لطرح مبادرة السلام الامريكية المسماة ( صفقة القرن ) سواء وافق عليها رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ام لم يوافق