يوم الأربعاء 23/05/2018

رئيس الوزراء الاسرائيلي يتوجه الى واشنطن لالقاء خطابه امام مجلسي الكونغرس حول قضية المشروع النووي الايراني

2015-03-01 06:15:08
يتوجه رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو اليوم إلى واشنطن حيث يلقي بعد غد الثلاثاء خطابه أمام مجلسي الكونغرس حول قضية المشروع النووي الايراني. كما سيلقي رئيس الوزراء غدا خطابا امام مؤتمر اللوبي المؤيد لاسرائيل ايباك الذي ستحضره ايضا مستشارة الامن القومي الامريكي سوزان رايس. وعشية الزيارة صرح نتانياهو خلال زيارة قام بها لحائط المبكى بان الواجب يحتم عليه كرئيس للوزراء ان يحرص على أمن دولة إسرائيل ويحذر من الاتفاق الآخذ بالتبلور بين الدول الكبرى وإيران كونه يعرض وجود اسرائيل للخطر. وأكد رئيس الوزراء انه يكن الاحترام والتقدير للرئيس الامريكي باراك اوباما . وأضاف انه يمكن تجاوز الخلافات بين الولايات المتحدة وإسرائيل على ضوء العلاقات المتينة بين البلدين. هذا ونفى ديوان رئيس الوزراء مساء امس ان تكون له اي علاقة بالاعلان الذي نشرته احدى المنظمات اليهودية الامريكية في بعض وسائل الاعلام وحملت فيه بشدة على المستشارة رايس متهمة اياها بالتغاضي عن ابادة الشعب اليهودي وابادة الشعب في رواندا.

يعلون ضدّ بينيت: من الكاذب؟

2015-02-16 00:37:58
قُبيل انتخابات الكنيست التي ستُجرى في 17 آذار، يشتعل مجدّدا الجدل بين وزير الدفاع موشيه يعلون ووزير الاقتصاد نفتالي بينيت حول أداء الحكومة والجيش في حرب غزة في الصيف الأخير. فبينما يزعم بينيت أن مبادرته الشخصية هي التي أدت بالحكومة إلى العمل ضدّ أنفاق حماس الهجومية، يزعم يعلون أن بينيت يكذب. تلقّوا نشرتنا اليوميّة إلى بريدكم الإلكتروني سجّلوا الآن! قال بينيت صباح اليوم في مقابلة مع موقع YNET الإسرائيلي: "كان بالإمكان إنهاء عملية "الجرف الصامد" في خمسة أيام. بعد ثلاثة أسابيع فقط من وضعي خطة للقضاء على الأنفاق، قد قبلوها". اتهم بينيت يعلون قائلا: "كانت هناك رغبة قوية للتوصل إلى وقف إطلاق النار. في غزة يجب أن ندخل بقوة، في وقت قصير، أن نضرب ونخرج". وقد اتهم مسؤولون في الجيش الإسرائيلي بينيت بأنّه في فترة العملية حاول إقناع ضباط بأخذ معلومات حول ما يحدث في صفوف الجيش خارج طريق الحكومة، وحصل على معلومات من دون إذن، نشرها في المجلس الوزاري الإسرائيلي المُصغّر للشؤون السياسية والأمنية. ردّ بينيت اليوم في صفحته الفيس بوك قائلا: "يتّهمونني لأنني نزلت إلى الميدان، وتحدثت مع الضباط، وجمعت معلومات وجئت جاهزا إلى المجلس الوزاري المصغّر، لأنني خاطرتُ قليلا. هذا صحيح، وسأقوم بذلك مجدّدا". بحسب بينيت، فقد أجرى اتصالا مباشرا مع الجيش لأنّ المعلومات الحيوية عن الأنفاق تم إخفاؤها عن الوزراء، ولذلك كان عليه أن يذهب بنفسه إلى الميدان ليحصل على المعلومات. وهو يعتقد أنّه فقط بفضل المعلومات التي قام بجمعها، دمّر الجيش الإسرائيلي الأنفاق. هاجم وزير الدفاع موشيه يعلون بينيت بشدّة على هذه التصريحات. وفي مقابلة قدّمها للتلفزيون الإسرائيلي قال يعلون: "بينيت يكذب. تعاملنا مع موضوع الأنفاق حتى قبل العملية". بحسب يعلون، فإنّ تصريحات بينيت هي بمثابة دعاية انتخابية، ولذلك علّق قائلا أنّ "الأمن ليس مسألة شعارات".

تقرير عربي: حزب الله خطط لاغتيال أولمرت

2015-02-12 14:53:39
ردا على اغتيال القائد العسكري في حزب الله عماد مغنيّة، في دمشق، في 2008، خطط الحزب لاغتيال رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود أولمرت- هذا ما نقله موقع صحيفة "العربي الجديد" عن مصادر سياسيّة على علاقة متينة مع حزب الله، وورد في التقرير أن العميل، محمد شوربة، هو المسؤول عن إفشال عملية الاغتيال هذه. وبحسب ما ورد في تقرير "العربي الجديد" فإن العميل الذي كشفه جهاز أمن حزب الله شغل منصب "مسؤول قسم" في وحدة أمنيّة حساسة في الحزب. ولم يكشف التقرير الفترة الزمنية التي كان يتم تحضير عمليّة الاغتيال فيها. وبحسب المصدر السياسي اللبناني عينه، فإن أبرز العمليات التي أُفشلت بسبب شوربة، بالإضافة إلى اغتيال أولمرت، هي استهداف السفارة الإسرائيلية في أذربيجان عام 2009، إذ تفاجأ المنفذون بأن أجهزة الأمن كانت تنتظرهم، وكأنها تعلم مسبقاً كل تحركاتهم. وسبق لأمين عام الحزب، حسن نصرالله، أن وصف، في مقابلة تلفزيونية، منصب شوربة قائلا: "هو في وحدة من الوحدات الأمنية التي لها طابع حساس، عادةً نحن في التقسيم القديم كنا نقول مسؤول وحدة وتحته مسؤولو أقسام. هو مسؤول قسم من هذه الأقسام". وأضاف نصرالله: "اكتشفنا أنه مخترق من قبل الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، وتم توقيفه واعترف بكل ما أعطى من معلومات وحجم المساهمة التي كانت بينه وبين الإسرائيلي".