اجعل almsadir صفحتك الاولىاجعل almsadir صفحتك الاولى اضفنا الى المفضلةاضفنا الى المفضلة اتصلوا بنااتصلوا بنا
 
22/01/2018 يوم الاثنين
www.almsadir.com
                             
 
الميزان في 2018: إنه عامي.. لقد حان وقتي
31/12/2017 16:52:25
من المعروف بأن برج الميزان من الأبراج التي تنشد التوازن ومن أجل تحقيق ذلك فحياته  قائمة على الإهتمام بالاخرين وتقديم لهم كل ما يحتاجون اليه على حساب نفسه.
 
حسناً.. العام ٢٠١٨ لن يكون كذلك فهو عام الميزان. العام الجديد سيكون العام الذي سيركز فيه على نفسه وعلى ما يجعله سعيداً. وفي الواقع حان الوقت لذلك، لان السنوات الماضية كلها كانت قائمة على العناية بالاخرين بحيث لم يجد البرج هذا وقتاً لنفسه على الإطلاق.
 
العام ٢٠١٨ سيجلب مشاعر الحيوية وحب الحياة للميزان وسيكون عاماً مختلفاً عن كل السنوات السابقة. تغيرات بالجملة ستشهدها حياة الميزان منذ بداية العام وستسير الإيجابية هذه بشكل متصاعد طوال العام.
 
ولكن ما على الميزان الحذر منه هو نوبات العدائية التي قد يختبرها بين حين وآخر، لانه في حال فقد السيطرة على نفسه فان التأثير سيكون سلبي للغاية على الحياة الاجتماعية والعاطفية وحتى المهنية.
 
بشكل عام المساحة المشرقة والإيجابية أكثر بكثير من تلك السلبية، وكي لا تترك تلك الاشهر السيئة اثرها الكبير على حياته عليه كما قلنا ان يسيطر على ردات فعله خلال الفترات الحافلة بالتوتر.
 
 
الميزان على الصعيد العاطفي
 
بعض التحديات قد تفرض نفسها على حياة الميزان العاطفية ولكنها لن تكون مؤثرة كما انها لن تستمر لوقت طويل. بشكل عام الحياة العاطفية في العام 2018 ستكون جيدة.
الإيجابية كما قلنا ستفرض نفسها طوال العام ولكن فإن إستغلالها مرتبط بما يقرره الميزان. فان قرر الإستمرار بما هو عليه فحياته ستبقى على ما هي عليه وفي حال قرر أنه يريد ان يدخل هذه الايجابية الى حياته  ويستفيد منها فإن ذلك سينقل حياته العاطفية الى مستويات رومانسية لم يحلم بها من قبل.
 
بشكل عام الحب سيأتي بشكل متدرج ولكنه سيأتي وسيجد الميزان نفسه يحصل على ما يريده بالضبط. الامور ستصبح أفضل واجمل مما هي عليه بعد شهر مارس حيث سيختبر الميزان فترة جميلة للغاية مع الشريك.
 
بما انه سيكون عام الإهتمام بالنفس والتركيز على السعادة على الميزان التوقف عن الادعاء بانه لا يوجد مشاكل في حياته وبأن يتعامل معها مهما كانت صغيرة  أم  كبيرة.
التواصل الصحي يجب أن يكون في أعلى مستوياته وذلك للإستفادة من الايجابية ومن واقع ان الميزان وصل اخيراً لقناعة بانه حان الوقت كي يعتني بنفسه.
 
 
الميزان على الصعيد المهني
 
أيها الميزان ما عليك فعله هو التركيز على عملك لانه ان تمكنت من القيام بذلك فان ما يحمله لك العام الجديد هو الكثير من النجاحات. خلال العام ٢٠١٨ سختبر نجاحاً وتقدماً على الصعيد المهني لم يكن يحلم به، ولكن الامر كله مرتبط بإستغلال الفرص. الابراج تتوقع ترقية للميزان مع زيادة على الراتب وسيحصل أخيراً على رضا المدراء. في الواقع إن تمكن الميزان من التركيز وإستغلال الفرص فإنه سيتمكن من تجاوز كل المنافسين وبأشواط.
 
ستمر هناك فترات يشعر فيها الميزان بالإحباط من بعض الامور في العمل ولكنه عليه ان يجد المقاربة المثالية للتعامل معها كي لا تؤثر عليه سلباً ولا تلعب دوراً في جعله يتراجع خطوات الى الخلف بعد ان تقدم عشرات الخطوات للأمام.
 
 
الميزان على الصعيد المادي
 
عام مثالي على الصعيد المادي، فكل هذه النجاحات ستأتي مع زيادة كبيرة في المدخول.  وحتى ولو لم يختبر الميزان نجاحات على الصعيد المهني فإن العام ٢٠١٨ سيكون جيداً على الصعيد المادي. هناك ايضاً الفرص لإحداث تغييرات جذرية في وضع الميزان المادي على المدى البعيد.
الميزان الذي يرزح تحت الديون أو الذي حصل على قرض خلال السنوات الماضية سيتمكن من تسديده هذا العام.
 
منتصف العام الجديد سيشهد على إرتفاع في معدل الإنفاق على الكماليات، ولكن لن يكون لذلك أي تأثير كبير لان الأوضاع المادية ستكون في ذروتها. قد تشهد تلك الفترة أيضاً على رحلة الى الخارج وسيكون لها أثرها الإيجابي الكبير على وضع الميزان المادي .
 
 
الميزان على الصعيد العائلي
 
على الصعيد العائلي الوضع سيكون متقلباً. بداية العام ستكون خالية من المشاكل وسيكون التأثير الايجابي موجود. ولكن ومع مرور الاشهر سيبدأ الميزان بالشعور وكأن الامور لا تسير في الإتجاه الذي يريده. خلال هذه المرحلة سيكون في حالة من الاستنفار وسيسهل إستفزازه بشدة. العدائية ستكون مرتفعة لذلك يحب الانتباه للتصرفات والأقوال والافعال.
 
إنشغال الميزان بحياته المهنية وبنفسه، خلافاً للاعوام السابقة ستجعل الاخرين يرتبكون لانهم اعتادوا ان يكونوا هم الأولوية. الوضع هذا سيجعل الأوضاع متوترة لانه سيتم التشكيك بالميزان، ولكن محادثة صريحة تكفي لإيضاح ما يحدث .. والذي هو حق لبرج الميزان ،أي الاعتناء بنفسه والحرص على سعادته.
 
 
الميزان والصحة
 
سيكون هناك الكثير من الطاقة وذلك بسبب الإيجابية التي سيشعر بها الميزان. ولكن عليه الاعتناء بنفسه لانه في مراحل معينة سيبدأ بالشعور بالتعب. في حال قرر إهمال نفسه وصحته فإن ذلك سيؤدي الى مشاكل صحية كبيرة. الاهتمام بالنظام الغذائي يجب ان يكون أولوية لانه أصل المشكلة.
 
الشعور بالكسل سيفرض نفسه خلال مراحل مختلفة من العام ولكن ذلك سيكون بسبب الانهاك وبسبب المشاكل في الجهاز الهضمي بسبب النظام الغذائي. لذلك أيها الميزان لا تفسد عاماً مثالياً بسبب عادات غذائية سيئة.



اضافة تعليق
اسمك  (غير اجباري)
بريدك الإلكتروني   (غير اجباري)
   أظهروا بريدي الإلكتروني في التعليق
الموضوع
التعليق   (غير اجباري)
כרים אבו טריף
פרסום אלמסאדר 1
أخبار محلية |  اخبار عالمية |  سياسة ومجتمع |  رياضة |  قلم وفكر |  مدارس |  سياحة |  مطبخ |  منزل |  فن |  سيارات |  أبراج |  صور فيديو
كل الحقوق محفوظة لموقع © موقع المصادر